أجي تفهم شوية علاقة الجزائر بإسرائيل في سطور

رئيس التحرير10 مارس 2022آخر تحديث : منذ 9 أشهر
رئيس التحرير
دولية
التطبيع
الجزائر إسرائيل

تمغربيت:

الحسن شلال*

نسرد للقارئ العلاقات الجزائرية-الإسرائيلية في سطور دون ربط أو تفصيل:

  • عام 1985 فجر كوماندوس إسرائيلي سفينة في ميناء عنابة الجزائري .. ما زلنا ننتظر الرد القاسي. صمت رهيب.
  •  شركة صوناطراك الجزائرية للمحروقات تبيع غاز GPL لإسرائيل عبر الوسيط شركة VITOL السويسرية. دزاير باعت ما قدره 50 ألف طن من الغاز لإسرائيل في سنة 2021 فقط عبر هاته الشركة الى الشركة الاسرائيلية EAPC للتمويه ..حيث أن السفن تنطلق من ميناء ارزيو بولاية وهران فتلتف على موانئ اليونان للتمويه طبعا ثم لترسو اخيرا بميناء أشكيلون. بإسرائيل .. ( Algerie Part ).
  •  الحزائر منذ 2014 وهي تصدر الغاز لإسرائيل بثمن بخس عبر عريش مصر.
  • الشركة الصينية المكلفة باستخراج واستغلال الفوسفاط غالبية اسهمها إسرائيلية ..
  • بوتفليقة لايهود باراك في جنازة الراحل الحسن الثاني ( كيفاش يمكننا نساعدوكم ) …
    وبوتفليقة أرسل وفدا صحفيا جزائريا سنة 2000 إلى تل أبيب وعلى رأسه خالدة مسعودي التي ستصبح فيما بعد وزيرة للثقافة والإعلام وناطقة باسم الحكومة لأكثر من 12 سنة من 2002/2014
  • القايد صالح في 2006 في اجتماع النيتو جنبا الى جنب مع قائد القوات الإسرائيلية .. لم ينسحب ..
  • الجنرال عمار عمراني قائد قوات الدفاع الجوي في اجتماع موثق تجمعه صورة مع أحد أركان الجيش الإسرائيلي وسط مجموعة من ممثلي دول اخرى
  • نفس الشيء بالنسبة للجنرال عبد الملك غنايزية في الناتو 
  • نظام بوتفليقة استعان ب برنار هونري ليفي الفيلسوف اليهودي ( صديق سعيد سعدي و خالدة مسعودي ..) ولوكسمان للدفاع عن الجنرالات والصاق المذابح بالإرهابيين والإسلاميين
  • لقاءات مسؤولين جزائريين بمسؤولين اسرائيليين مثل قنصل الجزاير بمارسيليا بالقنصل الإسرائيلي و كذا زيارة مسؤولين اسرائيليين للجزائر ايضا.
  • صحف إسرائيلية في 2000 تعري على فضيحة تدريب اسرائيل لحراس أمنيين جزائريين للشخصيات النظامية الجزايرية.
  • و أخيرا .. دزاير اللي معا فلسطين في المشمش هي من مع بشار الذي ذبح شعبه وهي هي مع مذابح إيران في مخيمات اليرموك الفلسطيني بسوريا

    المغرب أولا و لا غالب الا الله

*متخصص في التاريخ وفي المذاهب العقدية والفقهية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.