إعلام النفاق ومفاسد الآخر يواصل امتهان اللصوصية…هذه المرة من قلب الربع الخالي في #السعودية (صور)

مصطفى البختي8 مارس 2022آخر تحديث : منذ 9 أشهر
مصطفى البختي
دولية
إعلام النفاق ومفاسد الآخر يواصل امتهان اللصوصية…هذه المرة من قلب الربع الخالي في #السعودية (صور)

تمغربيت:

مصطفى البختي

بعد الأهرامات ونبي الله يوشع والقفطان والكسكس وسيدي عبد الرحمان المجذوب، توجه لصوص الإعلام هذه المرة إلى الشرق وبالضبط إلى صحراء المملكة العربية السعودية ليقوموا بالسطو على الطريق الذي يطلق عليه منفذ الربع الخالي والذي يربط السعودية وسلطنة عمان على مسافة 564 كلم.

لصوص إعلام قصر المرادية زعموا أن هذا الطريق موجود بالجزائر، وليس هذا وفقط بل ادعوا أنه يمتد على طول 9 آلاف كلم، ما يجعله، حسابيا، يصل إلى حدود جوهانسبورغ بجنوب إفريقيا، وهو ما يقطع بغباء هذا الإعلام الذي تحول إلى أضحوكة وسائل الإعلام العربية والدولية وأصبح مضربا للمثل في اللصوصية والسطو على إنجازات الغير.

الطريق المسروق

هذا المعطى يعتبر أمرا عاديا عند قوما يرفضون الاعتراف بأنهم حدثٌ حادثٌ على التاريخ وبالتالي البدء بالتراكم لبناء تاريخ “جزائري” خالص. وبالمقابل لجؤوا إلى سرقة أي شيء مقابل شراء المواقع والأقلام والضمائر متجاهلين أن اللصوص والمرتزقة والخونة لم يصنعوا تاريخا يوما وإنما حُشروا في مزابله فقط، وهذا مصير نظام مواليد 62 الذي ليس له ما يقدمه أو يتباهى به اللهم بضعة عقود من الانقلابات والدسائس والدماء والإرهاب وهو ما يميز الأنظمة العسكرية الصلبة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.