التاريخ المؤلم: عندما حكم إيالة الجزائر العثمانية “غسال الموتى”

د. عبدالحق الصنايبي20 نوفمبر 2022آخر تحديث : منذ أسبوعين
د. عبدالحق الصنايبي
الأخبار الرئيسيةمجتمع
التاريخ المؤلم: عندما حكم إيالة الجزائر العثمانية “غسال الموتى”

تمغربيت:

لا تستغرب أيها القارئ الكريم فإن الأمر جد وليس هزل، والإيالة العثمانية فعلا حكمت من طرف بوصبع وبوحنك.. فمن يكون غسال الموتى الذي حكم الإيالة العثمانية في بدايات القرن 19م؟

يذكر المؤرخ التركي عزيز سامح التر في كتابه “الأتراك العثمانيين في إفريقيا الشمالية”.. بأن الانكشارية قاموا بقتل الداي أحمد باشا سنة 1808م وقطعوا رأسه وسحلوه في أزقة الإيالة.. ويتابع في الصفحة 593 بالقول “انتخب القتلة علي خوجه المعروف والملقب بالغسال، وكما يفهم من اللقب فقد كانت مهنته غسل الموتى”.

وإذا كنا نحترم جميع المهن، فإن الحاكم يجب أن تتوفر فيه مجموعة من الصفات والشروط والتي لم تجتمع يوما في باشا تركي.. وهو ما يقطع بأن الدولة العثمانية كانت ترى في الإيالة مرتعا يحكمه اللصوص والقراصنة والقتلة.. إلى أن دخلت فرنسا لتنعم عليهم بمقدمات الدولة سنة 1962م.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.