الجزائر: الاشتباه في تورط مسؤولين كبار في شبكة لاستيراد المخدرات الصلبة من أمريكا اللاتينية

د. عبدالحق الصنايبي17 ديسمبر 2021آخر تحديث : منذ 11 شهر
د. عبدالحق الصنايبي
حوادث
الجزائر: الاشتباه في تورط مسؤولين كبار في إدخال الكوكايين إلى الجزائر

تمغربيت:

كشفت الشرطة الفيدرالية البرازيلية فضيحة من العيار الثقيل حين أحبطت محاولة لتصدير 481 كلغ من الكوكايين نحو الجزائر. وتعود تفاصيل النازلة إلى الحادي عشر من الشهر الجاري حيث تمكنت الشرطة البرازيلية من فضح محاولة تصدير الكوكايين عبر كبسولات دواء إلى الجزائر.

ومن خلال المعلومات الأولية التي تحصل عليها موقع “تمغربيت” من المواقع الحكومية الرسمية في البرازيل، فإن هذه الكمية ليست الاولى التي يتم إرسالها إلى “دولة في شمال إفريقيا” بل سبقتها كميات مهمة جدا نجحت بعض الجهات النافذة في إدخالها إلى الجزائر، وهناك حديث عن تورط شخصيات من المحيط الخاص المقرب من الرئاسة الجزائرية.

ويبدو أن المال الجزائري تحرك بسرعة لثني الأجهزة الإعلامية عن الكتابة حول الموضوع، حيث لم يتناول أي منبر إعلامي في إسبانيا أو فرنسا هذا الخبر وهو ما يطرح السؤال حول طبيعة هذه التواطئات ولماذا السكوت المفضوح حول الاتجار في المخدرات الصلبة في الجزائر، خاصة وأن مجموعة من المصادر تحدثت عن دخول شحنتين من الكوكايين كل سنة إلى التراب الجزائري.

موقع “تمغربيت” يتابع الموضوع عن كثب وسنوافيكم بالجديد

رابط الخبر من موقع الشرطة الفيدرالية البرازيلية

https://www.gov.br/pf/pt-br/assuntos/noticias/2021/12/policia-federal-apreende-cerca-480-kg-de-cocaina-em-exportadora-de-paranagua-pr

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.