المكسي بديال الناس عريان

رئيس التحرير25 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 7 أشهر
رئيس التحرير
الأخبار الرئيسية
جمال ريان سمسار للبيع في المزاد العلني

تمغربيت:

أيوب بن عبد الغني*

مَثل مغربي في غاية الروعة، لا ينطوي على اللباس فقط. بل يمكن تطبيقه في مجالات عدة، حيث أنه من يفتخر ويتباهى بما هو ليس له يكون في مثابة العريان.

أسباب النزول:

فيمن فكرتو دابا ؟ خنشليستان ياك ؟

كان هناك صحفيين من كوريا الشرقية يعملون في قناة الجزيرة يظنون انه ان كتبوا شيئا اصبح واقعا. قال ليك آسيدي مسجد باريس له معمار تلمساني!! اضكو ولكن بدون قهقهة من فضلكم.

إنني أجزم أنهم يعرفون أن ما كتبوا سوف يزول ويُزال و لكنهم كتبوه. ولو كانوا يعيشون في الجزائر يمكن أن اخمن أنهم خلطو الحشيش بالبرصلانة. لأن الدينار الدزايري في الحضيض هذه الأيام والحشيش أصبح مثل الفيراري.

أقلام مدمنة:

وأعود وأقول أن هؤلاء الصحفيين يعشون في قطر. و نحن نعرف صرامة دول الخليج تجاه المخدرات…يمكن يكون سيليسيون؟. أو أن شريحة مطبوخة في الشاي؟ المهم هرب لهم العُصَيْفِير من شدة الادمان.

وإنني أُفكر, لماذا ينشرون شيئا سيُزال حتما؟ وهنا أتذكر كيف كان يُكتب تاريخ مزوَّر في عهد هارون الرشيد ثم تدفن تلك الكتب لكي يجدها أناس بعد مائة أو مائتي سنة. أي أن هدفهم كان على المدى البعيد.

من هذا المنطلق، فهم ينشرون لمجرد ان ينشر في منبر يعتقدون أنه ذو “مصداقية” ويأخذون الصورة لتخليد الحدث ثم إن أردت إزالته فأزله.

أقلام مأجورة:

هناك طريقة اخرى لتبييض الاخبار المزوَّرة في طابوريستان. إذ يدلي عضو في سفارة كوريا الشرقية في بلد ما لصحفي او صحفيين بلا اخلاق مهنية. يعني يكتب ما تشاء مقابل الفلوووس. حينها بعد نشر الخبر الكاذب في بلاد المعنية، تأتي وكالة انباء خنشليستان و تنسب الخبر للجريدة اللتي نشرت. زعما عندهم أخلاق المهنة ويلتزمون ميثاق شرف مهنة الصحافة في حين ان العُهر يكاد يظهر بريئا أمام سفالتهم.

لكن زوروا كيفما شئتم، العالم يعرف بصمة المغرب، واخا تبغيو تزورو ما تقدوش، لاننا بلد الاشراف، بلد الخير، بلد العلم و العلماء، بلد الاصل، بلد العادات والتقاليد التي فاقت 1400 سنة، ثم نحن بلد انجبت فوزي القجع اللي منوض فيهم الحرّيݣة.

ياك مسجد باريس مسجد ززائري من الطراز التلمساني والاندلسي ديال قصر الحمراء ؟ ايوا قبل ما يتبنى قصر الحمراء بقرون كانت هناك جامعة القرويين، مبنية حسب المعمار المغربي وبأيدي وسواعد مغربية فنانة ومتقنة.

وشكون دشن مسجد باريس يا أيها الكوري الشرقي دشنه السلطان مولاي يوسف سنة 1926.

ايها الكوري الشرقي …حالتك صعيبة و البلية ديال الكذوب خايبة الله يعفو عليك.

و اخيرا بغيت نسوولك، واش ماكاتحشمش يا عوينات القوقة ويا بيضة مسلوقة تقول ان القفطان زَزائري؟ داخلت عليك بالله  لو كان دزايري واش كانت غادي تلبسو إليزابيث طيلور و هيلاري كلينتون و زيد و زيد.

و هنا استحضر فرقة البيتلز الانجليزية حين غنت :  لبس قدك يواتيك والمغرب صعيب عليك.

*باحث أكاديمي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.