“الواشنطن بوست” توجه صفعة جديدة لحكام قصر المرادية

رئيس التحرير17 ديسمبر 2021آخر تحديث : منذ 11 شهر
رئيس التحرير
قضية الصحراء المغربية
الصحراء المغربية
المغرب، الصحراء المغربية، الواشنطن بوست

تمغربيت:

وجهت صحيفة “الواشنطن البوست” الامركية الذائعة الصيت والمنبر الأكثر انتشارا في العالم، صفعة جديدة لنظام الجنرالات في الجزائر بعد بشرها لخارطة المغرب الرسمية، وهو ما يعتبر تنزيلا للاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء وتجسيدا لموقف واشنطن من قضية وحدتنا الترابية.

ويبدو أن الأبواق الإعلامية المحسوبة على النظام العسكري في الجزائر قد تلقت صدمة جديدة انضافت إلى الصدمات المتوالية التي تتلقاها من طرف الدبلوماسية المغربية، وهو ما عكسه “صمت القبور” الذي انبرت إليه الصحافة الصفراء عند الجارة الشرقية، وهي نفس المنابر التي ظلت تقيم الدنيا ولا تقعدها كلما نشرت الصحف الأمريكية أية قصاصة ما يمكن أن تفسر على أنها تراجع عن الموقف الأمريكي.

إن التعبيرات الصريحة للساسة الأمريكيين والتي تعكسها المواقع الإعلامية الذائعة الصيت في بلاد العم سام، تقطع بأن الموقف الأمريكي لا رجعة فيه وهو ما جعل النظام الجزائري يراجع العديد من مواقفه وعنترياته ويتسول الوساطات العربية والدولية لإعادة العلاقات بين البلدين وفق مقاربة تحفظ له ماء الوجه.

ولعل ما جاء على لسان من يفترض أنه رئيس الجزائر السيد عبد المجيد تبون، بمناسبة زيارته لتونس، لأكبر دليل على طموح الجزائر لطي صفحة التوتر بين البلدين، وهو ما يفترض تغييرا جذريا في السلوك السياسي الجزائري الذي ظل يناصب العداء لوحدتنا الترابية لأزيد من 46 سنة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.