د الصنايبي: الثقة فالوثيقة وغباء الدبلوماسية الجزائرية

الحسن شلال25 مايو 2022آخر تحديث : منذ 6 أشهر
الحسن شلال
صوت وصورةوجهة نظر

تمغربيت:

الحسن شلال 

الدكتور الصنايبي في هذه الحلقة يلقي الضوء على تصريح اقل ما يقال فيه انه غبي صادر عن شخص غبي. بل ان الغباء اصبح سمة وماركة مسجلة made in Algeria.

فالمعتاد في عالم السياسة أن أي حدث أو موقف أو قرار، لابد أن يثير وتثار حوله ردود افعال مؤيدة واخرى منتقدة. لكن بتقديم قراءات ودراسات مدعومة بمعطيات وحجج واوراق الخ. بدءا بالدبلوماسيين ثم الكتاب والخبراء واخيرا الاعلام. أمر عادي بل مستحب باعتباره عمل نقدي ينير الراي العام من جميع الزوايا. وبالتالي يتيح للمهتمين والمتابعين تكوين رؤية موضوعية شاملة حول الموضوع من زوايا متعددة ومختلفة.

إلا أن الهوكيين بدءا بالمسؤولين الكبار نزولا الى الاعلام الغير الصحي، عودونا دوما الخروج بتصريحات وردود افعال اقل ما يمكن وصفها به انها كلام زنقاوي او كلام مقاهي.

 بلاني: ذلك المبعوث المجهول!

فهذا عمار بلاني، الدبلوماسي في الخارجية الجزائرية فضلا عن وزير الخارجية نفسه واللذان يقتسمان نفس الملف – عجبا. وهو الملف الواحد الوحيد الأوحد : ملف الصحراء الغربية المغربية.

عمار بلاني الموصوف بالمبعوث (وكاننا امام منتظم دولي مواز للأمم المتحدة.. لدول الاتحاد المغاربي (المقبور اصلا) و”الصحراء الغربية” ايضا) دون ان يزور او يتواجد هذا الأخير لا بتندوف ولا بالعيون المغربية ولا بالمناطق المغربية العازلة حتى. مبعوث وهمي لملف محسوم سلفا…كمعين ومساعد للعمامرة أمام قوة الدبلوماسية المغربية التي توجت في مؤتمر مراكش بتسونامي عربي افريقي اوربي من الاعترافات بمغربية الصحراء.

فشل الجزائر امام قوة ونجاحات الدبلوماسية المغربية

لاشك ان النجاحات البارزة للدبلوماسية المغربية افقدت الوعي والصواب لجيران الشر. و الواقع يؤكد هذا. فمنذ تولي السيد ناصر بوريطة مهام الخارحية المغربية سنة 2017 ..اضطر العدو الكلاسيكي للمغرب ان يغير أربعة وجوه في خارجيته مقالين لا مستقالين. اضف إليهم اقالة غونزاليس لايا الإسبانية هي الأخرى لارتباط وتناغم سياستها وتوجهها الدبلوماسي مع توجهاتهم الانتحارية.

أمام هذا الوضع اضطر مهابيل شمال افريقيا لإضافة منصب اخر لا معنى له خاصا ومساعدا لوزير خارجية لديه ملف واحد لم يستطع تدبيره كما يراد له. أمر لا يعني سوى فشل لعمامرة من جهة في مهمته مثله مثل سابقيه. وعدم القدرة على إقالته من جهة ثانية كي لا تظهر القوة الضاربة منهزمة تجر ذيول الفشل والخيبة لخامس مرة امام صاحب المقص الملكي.

بلاني هذا ذو المنصب العجيب الغريب، وكرد فعل لتصور دبلوماسيتهم اتجاه المؤتمر الدولي الكبير بمراكش ونجاحه على مستوى التنظيم والأمن والمضمون. حول محاربة الإرهاب الداعشي عموما وبالساحل تحديدا. لم يجد سوى كلمات مقاهي وكلام شوارع وكلام زنقاوي ليعبر عن الصدمة والمأزق والألم مجددا للدبلوماسية الجزائرية المهلهلة. وليس عن تصور أو قراءة أو موقف مدعوم بمعطيات أو أوراق أو تحليل.

بلاني هذا سيصف مؤتمر مراكش الدولي بكل دنائة ب”سوق مراكش” ولسان حاله يقول: ليس لدي ما أرد به على نجاح المغرب لتنظيم حدث دولي كبير كهذا. في الوقت الذي لا نستطيع في البلد القارة ان ننظم مؤتمرا عربيا صغيرا اضطررنا لتأجيله ثلاث مرات واقامته اخر هذه السنة في علم الغيب بين الامكان والاستحالة.

ولعل لسان حاله يقول ان الرد كما اعتدنا يجب ان يكون من رئيس أركان الجيش فان لم نستطع فمن زين الاسامي فان لم نستطع فمن لعمامرة وذلك أضعف الإيمان. لكن ان يتهرب كل هؤلاء ليدفعوا بي للعافية فما علي سوى إطلاق اول جملة تمر برأسي واللي ليها ليها ..
لسان حاله يقول كيف ارد على مؤتمر نجح في الصاق الارهاب بالانفصال وقريبا سيلصق بالجزائر نفسها تهمة دعم الارهاب لا دعم التقسيم و الانفصال فحسب؟
ولسان حاله يقول هل أرد على المغرب ام على اكثر من 92 دولة مشاركة كلهم أجمعوا على نسف الارهاب و الانفصاليون الموالون للارهاب؟

التعليق مع التصحيح

يا المبلي .. عفانا الله مما ابتلاك به .. يا بلاني…

إنه مؤتمر مراكش الدولي العالمي الذي دعت اليه اقوى دولة عالمية بتنسيق مع المغرب كقوة إقليمية وقارية وتحت اشراف أممي. وبحضور الدول الوازنة من الاتحاد الأوربي ودول المشرق العربي وووو بحضور اكثر من 92 دولة.

انه مؤتمر مراكش الدولي الذي تمت مناقشة والمصادقة فيه على ربط حركة بوليساريو الانفصالية بالإرهاب. سواء بانضمام أعضائها الى الإرهاب الداعشي بالساحل او بارتباطها بحزب الله الإيراني والإرهاب المشرقي.

وأيضا هو مؤتمر مراكش الدولي الذي سيمهد الطريق لطرد جبهة الوهم من الاتحاد الافريقي وتصحيح خطئ تاريخي. انه مؤتمر مراكش الدولي الذي سيكون من تبعاته وصم الجزائر بالدولة الداعمة للارهاب..

نعم دكتور الصنايبي…إنه الغباء كما وصفته في احلى تمثلاته ..فليتهم صمتوا. لكن بالتأكيد لا يستطيعون .. وبالتالي كان واجبا عليهم التعليق ولو بمثل هذه (الأفكار على وزن أبعار) !

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.