ذاكرة السمك

رئيس التحرير18 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 7 أشهر
رئيس التحرير
رياضة
ذاكرة السمك

تمغربيت:

أيوب بن عبد الغني*

خلال اللقاء الذي جمع فريق شباب بلوزداد ضد فريق الوداد البيضاوي. تابعت ببالغ الأسى التصرفات الدنيء لجمهور شباب بلوزداد. وذلك بسبه لشعب بأكمله وتاريخه الزكي لمجرد رغبة في الفوز بمباره لكرة القدم. وا عجباه على ذاكرة السمك ونكران الجميل لشعب تم غسل دماغه من طرف ثلة من الكابرانات.

فليعلم هؤلاء الجهلاء (على قلتهم) أنه كانت هناك فرق المقاومة والتي كانت تمرر السلاح للثورة الجزائرية. أبرز الفرق كانت: الفتح الرياضي، مولودية وجدة والوداد الرياضي.

هذا الفريق الذي يظنون أنهم يهينوه فريق السمو والمقاومة. لقد أهانوا أنفسهم وهم لا يعلمون.

الوداد بلوزداد

من خلال ما تقدم، أهيب بجمهور الوداد الا ينزل الى نفس المستوى المنحط لأولئك الرعاع. فانهم لا يستطيعون الصعود الى مستوانا لذا يريدون إنزالنا الى مستواهم. وإن كنا لا نرد عليهم ليس لأننا لا نعرف بل لأننا لا نريد. فنحن اهل الكرم والفروسية والشجاعة.

وآن يومهم لآت لا محال. وكما قال الشاعر، تأبط شرا

وَلا أتَمَنَّى الشَّرَّ والشَّرُّ تَارِكِي

ولكن متى أُحمل على الشَّرِّ أركبِ

ولستُ بمفراح إذا الدَّهرُ سرَّني

وَلاَ جَازِعٍ مِنْ صَرْفِهِ المُتَقَلِّبِ

www.tamaghrabit.com

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.