سفير بريطانيا يصنع الحدث في “جامع الفنا” ويربط الماضي بالحاضر من خلال فن “الحكي”

رئيس التحرير17 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 9 أشهر
رئيس التحرير
مجتمع
سفير بريطانيا يصنع الحدث في “جامع الفنا” ويربط الماضي بالحاضر من خلال فن “الحكي”

تمغربيت:

خلق سفير بريطانيا في المغرب سيمون مارتن الحدث حين خلع جبة الدبلوماسي وليس قبعة الحكواتي ليغوص بالحضور في تاريخ العلاقات بين البلدين ويسرد مجموعة من القصة ترصد لتعلق ونستون تشرشل بالمدينة الحمراء.

عرض السفير البريطاني جاء على هامش مهرجان مراكش الدولي لفن الحكي في دورته الأولى والتي يشارك فيها ازيد من 40 حكواتي من القارات الخمس، وهي فرصة للترويج لفن مغربي أصيل طبع البنية السلوكية المغربية لقرون.

ولعل المشاركة الشخصية للسفير البريطاني في هذا المهرجان ومن خلال هذا العرض هي إشارة إيجابية وترسخ صورة المغرب كبلد الأمن والأمان وتلاقي الثقافات والحضارات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.