فندق سانت جورج: رمز انفصام الشخصية الجزائرية

مصطفى البختي6 مايو 2022آخر تحديث : منذ 7 أشهر
مصطفى البختي
الأخبار الرئيسية
فندق سانت جورج: رمز انفصام الشخصية الجزائرية

تمغربيت:

مصطفى البختي*

يعد فندق سانت جورج بالجزائر أحد المعالم التي أنشأها المستعمر الفرنسي عام 1889. والذي يعد رابع أقدم فندق بإفريقيا؛ بعد فندق houw hoek hotel الجنوب إفريقي منذ 1779م. وفندق “كونتيننتال في طنجة بالمغرب، الذي تم تأسيسه في عام 1870. وفندق “ماريوت مينا هاوس” في القاهرة بمصر الذي تأسس عام 1886.

غير أن الجزائر مازالت تعيش انفصاما في الشخصية؛ وأزمة هوية وتاريخ. ويعتبر فندق “الجزائر/ سانت جورج سابقاً”؛ تجسيدا لهذه الأزمة المزمنة التي يعاني منها نظام بن عكنون العاجز عن خلق هوية وتاريخ خاص به. دون أن تشكل له المآثر التي خلفها المستعمر أدنى حرج بالرغم من تبعيته الفعلية له؛ طبقا للمرسوم الفرنسي الرامي لصنع دولة الجزائر سنة 1962. ووفقا لمرامي اتفاقية إيفيان التي حولت الإستعمار العسكري بآخر اقتصادي أو ما يسمى بالإستعمار الناعم؛ لاعتبارها مقاطعة فرنسية أبدية.

هذا الإنفصام الذي تعاني منه الجزائر نتيجة التأثير العثماني والفرنسي؛ أفقدها هوية شمال إفريقية خاصة بها. وما تغييرها لإسم فندق سانت جورج إلى “فندق الجزائر” إلا تعبير عن هذا الإرتباك؛ مع التركيز على الهندسة المعمارية للفندق من الطراز الفيكتوري؛ والذي تم بناءه على قطعة أرض “عربية-عثمانية”.

مما يؤكد أن هذا الفندق الفرنسي، طبقاً لورقة تعربفه، وأثناء تشييده، لم يكن هناك وجود لدولة باسم الجزائر بل أرض عثمانية. وهذا رغم أن البناء تم بعد إخراج الدولة العثمانية من إيالة الجزائر بعد أن أصبحت فرنسية الهوى والهوية.

إنها دولة بن عكنون؛ دولة الإنفصام والتناقض؛ والعيش في المغالطات التاريخية. أما فندق الذي أرادت ان من خلاله الجزائر تُلصق نفسها لتاريخه فلقد أعادها للمرسوم الفرنسي.

وفيما يلي أقدم الفنادق بإفريقيا حسب the oldest hôtels África:

1- Houw hoek 1779 جنوب إفريقيا
2- Continental 1870 طنجة المغرب
3- Marriott mena house 1886 القاهرة مصر
4- Saint Jorge /El djazair 1889 جزائر الجزائر
5- Grand holiday 1890 السودان
6- The arusha 1894 تنزانيا
7- Des thermes 1896 مدغشقر
8- Taitu 1898 إثيوبيا
9- Colonial alberga Italia/aka keren 1899 إريتريا
10- Palapye 1900 بوتسوانا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.