قصر الحمراء…لكن هذه المرة في المملكة العربية #السعودية وبسواعد مغربية

رئيس التحرير6 مارس 2022آخر تحديث : منذ 9 أشهر
رئيس التحرير
تمغربيت
قصر الحمراء…لكن هذه المرة في المملكة العربية #السعودية وبسواعد مغربية

تمغربيت:

الحسن شلال*

اذا كان قصر الحمراء بغرناطة الأندلسية مرتبط بالتاريخ والعمارة المغربية الأندلسية، وهي المعلمة التي تُبهر زوار وسياح العالم بجمالها و معمارها المتفرد، فقد نسخ هذا القصر نسخا، بسواعد و كفاءات مغربية، سواء في واجهاته الخارحية أو تفاصيله الداخلية، لكن هذه المرة بالسعودية، وفي القرن ال 21!

حصل ذلك حين قرر الأمير السعودي عبد العزيز بن فهد (عاشق غرناطة) بناء قصر له على شاكلة قصر الحمراء…فكان له ذلك ..

استغرق إنجاز هذا المشروع خمس سنوات…وتمت الاستعانة بالكفاءات والمهارات من الحرفيين المغاربة حصريا.

بالمناسبة ايضا، فكل الترميمات التي تجرى بشكل سنوي ومنتظم لقصر الحمراء وغيره من الآثار المغربية بالأندلس وكذا مسجد باريس بفرنسا، يتم استدعاء الكفاءات والحرفيين المغاربة حصريا لانجازها، واغلبهم من مدينة فاس ونواحيها.

طبعا حين يحصحص الحق وحين يتعلق الأمر بالواقع وبالتاريخ وحين يتعلق الأمر بالآثار وبالترميمات لمآثر تاريخية مسجلة باليونيسكو ولها اهمية كبرى في ثقافة وحضارة الدول … فاللجوء يُحصر وينحصر في اصحاب التاريخ وفي الأصل الناريخي…وليس في المواقع ولا ويكيبيديا ( أي نعم … على أولئك ندندن)

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.