مخزن “ايغودار” أقدم بنك في التاريخ

مصطفى البختي28 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 9 أشهر
مصطفى البختي
ثقافة وفنمجتمعوجهة نظر
بنك إيغودار

تمغربيت:

مصطفى البختي*

أول بنك عرفه العالم ذا طابع اداري محكم؛ أصله مخزن المغرب؛ وهو مخزن “ايغودار” الأثري بمنطقة سوس المجاهدة، حسب منظمة اليونسكو، وهو المعطى الذي تؤكده ألواحه الأثرية. ويعود تاريخ بناء هذا المخزن إلى أوائل القرن 12م؛ ويتكون “ايغودار” من 295 غرفة مختلفة الأحجام وموزعة على 20 ممر؛ وداخل كل ممر تتوزع غرف التخزين على ثلاثة طوابق؛ الطابق الأرضي والثاني خاص بالمواد الغذائية والثالث العلوي خاص بالمقتنيات الثمينة؛ إضافة إلى مرافق أخرى كالمسجد وسكن الحراس؛ ومكان للمواشي في حالة الحرب.؛ وخمسة أبراج مراقبة للحراسة وتشديد المراقبة الإدارية.

هذه المعلمة الأثرية شُيدت بهندسة فريدة ذات خصائص وحسابات فلكية وجغرافية متميزة تساعد على حفظ الطعام لسنوات دون أن يتعرض للتلف،؛ كمحاصيل الحبوب والزيت، وحتى المجوهرات والتحف والممتلكات الثمينة. كما أن هذا البنك تم تشييده فوق حصن جبلي لضمان مراقبة فعالة “للمؤسسة” وحفظ الممتلكات التي تحت يشرف ويتصرف فيها شيوخ وقادة القبيلة، وفق قوانين تنظم المخزن في استخدامه واستغلاله، كما أن هناك عقوبات السرقة أوالاتلاف وأيضا تم تسطير أحكام وشروط تسيير البنك.

ويتم خصم نسبة متفق عليها من سلعة كل فرد عن استغلال المخرن كل سنة؛ تخصص أموال الخصم للترميم والتسيير ورواتب الإدارة والحراسة.

واستمر المخزن أو البنك في العمل طوال قرون لاحقة وفق نظام اداري منتخب جعغله يتمتع بشخصية معنوية تعتمد على أعراف صارمة في تسييرها، غالبا ما تكتب على ألواح. ويعقد مجلس لإدارة المخزن سنويا مع بداية كل موسم حصاد، وهو المجلس الذي يعتبر أعلى سلطة تنظيمية تسهر على التسيير والإشراف على البنك؛ طبقا لما يعرف بدستور المخزن.

هذا ويعد مخزن “ايغودار” من الثقافة المادية التي يزخر بها تراث وتاريخ المغرب كأول عمل إداري منظم بحسب تصنيف منظمة “اليونسكو”.

*باحث في قضية الصحراء المغربية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.