من “سباعي صادق” إلى ساكنة تندوف: ماذا بعد الموقف الاسباني برفض الانفصال عن المغرب؟

رئيس التحرير21 مارس 2022آخر تحديث : منذ 8 أشهر
رئيس التحرير
قضية الصحراء المغربية
من “سباعي صادق” إلى ساكنة تندوف: ماذا بعد الموقف الاسباني برفض الانفصال عن المغرب؟

تمغربيت:

إلى أبناء قبيلتي وقبل ذلك وطني من ساكني تندوف: ماذا تنتظرون؟

هل تنتظرون 50 سنة اخرى وسط الخيام بدون وثائق وبدون حقوق؟
انتهى الحلم الايديولوجي.
عودوا الى وطنكم ووطن اجدادكم.
المغرب دولة عمرها ازيد من 12 قرنا.
الرقيبات جدهم مولاي عبد السلام بن مشيش العلمي الحسني الادريسي وهم ابناء عم ”الريسونيين” و”الشفشاونيين” و”اولاد الطريبق” و”اولاد الشريف” و”اليملاحيين”….الخ. جدهم الاول مؤسس دولة الادارسة في المغرب وعاصمتها فاس.
جميع القبائل مغاربة. كيف لا وجدنا جميعا مولاي ادريس.

أساس البوليساريو حرب باردة ومجرد نزاع سياسي بين النظام في الجزائر والنظام في المغرب.

ما يجمعكم بالمغرب تاريخ أزيد من 12 قرنا من الزمان. علاقاتكم بالأرض قوية. والأرض مغربية. هل جدنا المؤسس كان في الجزائر التي لم تتأسس كدولة الا سنة 1962م وأنتم تاريخكم عريق.

كونوا وصل خير في المنطقة بين المغرب وموريتانيا والجزائر ولا تكونوا وسيلة تنازع من أجل كراسي فقط في الجزائر. وإذا كان النظام في الجزائر لا يرى فيكم إلا اداة نحن في المغرب نرى فيكم اخوة وأعمام وأبناء العمومة وأبناء.

الحكم الذاتي ينتظركم. مؤسسات تمثيلية ديمقراطية لا تضعكم وسط مخيمات. تحترم حقوقكم الأصيلة وتميزكم الثقافي باحترام الحسانية التي يضعها الدستور المغربي من بين روافد الهوية المغربية العريقة والجامعة.

كونوا ملك قراركم عوض حالة الحصار على المخيمات ومن يخالف رأي النظام الجزائري مصيره السجن والتنكيل والاختفاء القسري واذا سأل سائل اين اختفى فلان يقال له ذهب الى المنطقة العازلة.

كونوا احرارا وملك قراركم عوض حالة الارتهان الى قيادة البوليساريو المستفيدة من وضع المخيمات.

سباعي صادق

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.