وكالة الأنباء الجزائرية تواصل مسلسل “الأقصاف”

رئيس التحرير15 يناير 2022آخر تحديث : منذ 11 شهر
رئيس التحرير
قضية الصحراء المغربية
وكالة الأنباء الجزائرية تواصل مسلسل “الأقصاف”

تمغربيت:

محمد أمين آيت رحو 

تواصل وكالة الأنباء الجزائرية التي أصبحت وكالة للأنباء الهزلية، الترويج لأطروحة الانفصاليين التي أكل عليها الدهر وشرب، وهذه المرة روجت لبيان عسكري صادرعن ما أسمته “وزارة الدفاع الصحراوية” يروج لاستهداف عناصر من مرتزقة البوليساريو للقوات المسلحة الملكية المغربية في منطقة المحبس. ويحمل هذا البيان رقم 428 في الوقت الذي لم يسمع عنه العالم حسيسا. بالمقابل تحدثت مجموعة من الصحف الدولية عن استهداف طائرات الدرون المغربية لقيادات هؤلاء المرتزقة على حدود الجدار الرملي مخلقة مجموعة من القتلى في صفوفهم.

لا توجد وكالة للأنباء في العالم تدفع بمثل هذه التراهات والأكاذيب المفضوحة، العالم كله يعلم أنه لا توجد “وزارة” لهؤلاء المرتزقة فهم بدون رقعة جغرافية ويتحدثون عن وزارات!! لا يريدون الاعتراف أنهم مجرد كلاب صيد وملقط في يدي الجزائر لضرب وحدة المغرب الترابية؛ فهؤلاء المرتزقة يعلمون بأنهم غير قادرون على مواجهة المغرب، الذي أصبح اليوم قوة إقليمية في المنطقة باعتراف العديد من مراكز البحث الدولية المحايدة، كما أن ترسانته العسكرية عرفت تجويدا وتطويرا مهما في هذه الآونة، فكيف لمرتزقة يهرولون على الأرض أن يواجهو دولة تملك ترسانة عسكرية متكاملة تنتمي إلى تكنلوجيا الجيل الخامس وسلاح جوها قادر على دك هؤلاء الانفصاليين دكا.

إنه عهد آخر وزمن الإمبراطورية المغربية الشريفة والتي تحسب لها القوى الكبرى ألف حساب، وهو المغرب الذي لم تهزه فيما مضى مؤامرات دول يقام له ويقعد فكيف تحركه بيانات تتم صياغتها من داخل الثكنات العسكرية الجزائرية في البليدة وبن عكنون.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات تعليق واحد

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي تمغربيت