يوميات الطوابير (3)

رئيس التحرير4 أبريل 2022آخر تحديث : منذ 7 أشهر
رئيس التحرير
الأخبار الرئيسيةدوليةصوت وصورة

تمغربيت:

مع دخول الشهر الفضيل أصبحت الطوابير مشهدا يوميا ترصد معاناة الشعب الجزائري الشقيق للحصول على المواد الأساسية وخاصة مادة الحليب الحيوية.

أحد المواطنين الجزائريين رصد االيوم بكاميرا فيديو صورا لطابور طويليييييل يضم رجالا ونساءا ينتظرون دورهم للحصول على “شكارة حليب” في بلد النفط والغاز وحيث أسعار هاتين المادتين وصلت إلى مستويات قياسية.

إن نظام يدعي أنه لا يشتكي من المديونية ويصرف الملايير على ملف لا ناقة للشعب الجزائري فيه ولا بعير، ولا يستطيع توفير المواد الأساسية لشعبه، هذا نظام لا يستحق أن يحكم دولة ولا أن يكون على رأس شعب يعاني مع هذه العصابة منذ تأسيس اجزائر سنة 1962م.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.